جاري التحميل ... الرجاء الانتظار قليلاً
ذاكرة تنظيمية
Organizational Memory

وتُسمّى أيضاً الذاكرة المؤسسية (Institutional or Corporate Memory). وهي حجم كبير متراكم من البيانات والمعلومات والمعرفة التي تم إنشاؤها في سياق وجود مؤسسة فردية. وتقع تحت مظلة إدارة المعرفة على نطاق أوسع، لديها مستودعين: أرشيف المنظمة، بما في ذلك قواعد البيانات الإلكترونية الخاصة بها، وذكريات الأفراد.

ويمكن تعريفها أيضًا بأنها معلومات قيّمة تظهر في شكل خدمات المعلومات مثل المكتبات وإدارة السجلات وإدارة المحفوظات. لا يمكن تطبيق الذاكرة المؤسسية إلا إذا أمكن الوصول إليها للاستفادة منها. لذلك، يجب أن يكون لدى المنظمات أنظمة استرجاع فعّالة لمحفوظاتها واستدعاء ذاكرة جيد للأفراد الذين يشكلون المنظمة. أهمية الذاكرة المؤسسية تتوقف على مدى قدرة الأفراد على تطبيقها، وهو نظام يعرف بالتعلم التجريبي (Experiential Learning) أو الممارسة القائمة على الأدلة (Evidence-Based Practice).

كما يمكن تعريفها أيضاً بأنها كمية الخبرة والأفكار والمعرفة والمهارات المكتسبة عبر السنين والتي يتم تمريرها إلى الموظفين الجدد من خلال جهات الاتصال الشخصية والاجتماعات والدورات التدريبية والعلاقات التعليمية. يتم تدمير الذاكرة التنظيمية من خلال التقليص المفرط وتسريح الموظفين المتكرر وإنهاك الموظفين دون إدارة ما لم يتم جمعها وتسجيلها بشكل يمكن الوصول إليه بسهولة مثل قاعدة البيانات.

ميم | مترجم المصطلحات للعربية جميع الحقوق محفوظة

أرسل لنا