جاري التحميل ... الرجاء الانتظار قليلاً
خطر سعر الفائدة
Interest Rate Risk

ويشار إليه أيضاً باسم مخاطر معدل الفائدة أو التّعرض لأسعار الفائدة (Interest Rate Exposure). هو احتمال حدوث انخفاض في قيمة الأصل نتيجة للتقلبات غير المُتوقعة لأسعار الفائدة. وعادة ما ترتبط تلك المخاطر بالأصول ذات الدخل الثابت (Fixed-Income Asset) مثل السندات (Bonds)، وذلك لأن سعر الفائدة (Interest Rate) هو أحد العوامل الرئيسية التي يُؤثر على سعر السند. فكلما زاد سعر الفائدة، انخفض سعر السند، وذلك سيؤدي إلى انخفاض الطلب على تلك السندات ذات العائد المُنخفض.

يلجأ العديد من المُستثمرين لاتخاذ بعض الإجراءات التي يمكنهم من خلالها الحدّ من مخاطر سعر الفائدة، وتشمل:

  • التنويع (Diversification): بحيث يقوم المُستثمر بتنويع قيمة محفظته الاستثمارية (portfolio) من خلال إضافة بعض الأوراق المالية الأخرى التي تكون أقل عرضة لتقلبات أسعار الفائدة، مثل الأسهم. ويمكنه كذلك التنويع في إضافة السندات، كأن يقوم بإضافة السندات القصيرة الأجل والطويلة الأجل إلى محفظته الاستثمارية.
  • التحوّط (Hedging): والتي يُمكن للمُستثمر من خلالها استخدام استراتيجيات التحوّط المُختلفة للحدّ من مخاطر أسعار الفائدة. وتشمل هذه الاستراتيجيات شراء أنواع مُختلفة من المُشتقات (Derivatives). ومن الأمثلة الشائعة على ذلك، مُبادلة سعر الفائدة (interest rate swaps)، والخيارات (options)، والعقود الآجلة (futures)، واتفاقات أسعار الفائدة الآجلة (forward rate agreements).

أسعار الأوراق المالية ومستويات معدلات الفائدة

تحدث التقلبات في عوائد الأوراق المالية نتيجة للتغيرات الحاصلة في مستويات معدلات الفائدة، وينتج هذا الخطر عندما تتغير أسعار الفائدة في السوق بصفة عامة مما يؤدي إلى التأثير في عوائد كل الأوراق المالية. والسبب في ذلك أن قيمة الورقة المالية هي القيمة الحالية لدخل الورقة المالية، وحيث أن سعر الفائدة في السوق هو سعر الخصم المستخدم في حساب القيمة الحالية للأوراق المالية، فإن أسعار كافة الأوراق المالية تميل إلى التحرك في إتجاه معاكس للتغيرات الحادثة في مستوى أسعار الفائدة. 

ميم | مترجم المصطلحات للعربية جميع الحقوق محفوظة

أرسل لنا